أدب

الحبُّ والحياة وأشياء أخرى | قربة

جَالَ في خاطري الكثيرُ من الأفكار، عمَّا أكتب أو عمَّن؛ ثم قرَّرت أن أكتُبَ عن الحياة. الحياة؟ هاه!  كلمةٌ قصيرةٌ جدًّا، لائقةٌ ومناسبة، تصفُهَا تمامًا. تتصارع المشاهد في رأسي الآن… الأفكار، والدروس التي تعلَّمتها، ضحكات أُمِّي وتعليماتُ أبي، وصورٌ عالِقةٌ في ذِهني لتِعدادِ بُكائي ومرَّات انتصاراتي. عندما كنتُ صغيرةً، كانت الحياةُ -في مُخيّلتي ونظرتي القاصِرة- […]

أدب

الشّاعر الذي ملأ الدنيا وشغّل الناس

خلال القرن الثالث الهجري وحتى أرض الواقع غدا تعبير «الشاعر الذى ملأ الدنيا وشغل النّاس» شائعًا بين الأدباء والشعراء وغيرهم، وكان واضحًا في ذلك الحين وحتى الآن أن التعبير إذا أُطلق فالمراد هو أبو الطيب المتنبي. ولم يظهر التعبير إلا تماشيًا مع اتجاه كان سائدًا عندئذ لإقحام الرجل في كل شيء. ويُقال إن الجاحظ الثاني […]

أدب

لذة النص ومتعة السرد ما بين الحقيقة وثنايا التأويل

كنت دائمًا ما أبحث عن الحقيقة.. داهمني شعور بأن هناك ما هو مطموس، شيءٌ ما غائب عن الأضواء.. شيء في الداخل، في مجامع  الأعماق، أظنهُ الحنين الدائم، الضارب بنيران الهوى.. لكل مشتاق!  بتلك السطور الغامضة أردت أن أستهل روايتي الجديدة، لبيان الإثارة والتشويق، ولأنني أميل لكل ما هو مبهم، وأعشق كل ما هو مغمور، فجعلت […]

أدب

أدب الرعب | قربة

“أطفئ النور، ضع سماعات الأذن وأغلق كل ما من شأنه أن يصرف تركيزك.”  إذا كنت مثلي من محبي الإذاعة فأنت وبلا شك تتذكر هذه الكلمات، هذه الكلمات يبدأ بها أحمد يونس قصص الرعب في برنامجه الشهير ع القهوة،  لم أتبع التعليمات كاملة لأني كنت جبانًا للغاية، لم أطفئ النور وأحيانًا سمعت الحلقات في الصباح حتى […]

أدب

الأدب المهمش.. والنضال من أجل الهوية

يعتبر الأدب المرآة العاكسة لثقافات الشعوب في المرآة الأكبر مرآة التراث الإنساني والحضارة الإنسانية؛ فلا يمكن أن نتعرف على أي شعب إلا من خلال الأدب المحاكي له والخاص به، فنتعرف على الشعب الروسي من خلال بعض كتابات دستويفسكي، ونتعرف على الشعب المصري من خلال كتابات نجيب محفوظ عن الحواري والأزقة المصرية القديمة، ونتعرف أيضًا على […]

أدب

جدي

لقد مررت به حين كنت عائدة من مدرستي، يبدو أنها السنة اﻷخيرة لي فيها. هو عجوز وسيم ملامحه طيبة كطفل، يفضل التنزه تحت الشمس كما لو كان بحارًا مبتلًا، لا يزال يتمتع بصحة جيدة، له ابتسامة تجعلني أقف مشدوهة دائمًا. لا يعرفه أحد غيري تقريبًا، عرفته عن طريق صدفة، وجدت هاتفه في محطة المواصلات، ذهبت […]

أدب

من وحي يوسف وأخيه

إني أنا أخوك فلا تبتئس بما كانوا يعملون”، سمعت تلك الآية مرارًا قبل أن أعلم أن لها أصل من الذكر الحكيم، كان صديقي يرددها دائمًا في كل موضع وأمر سألته عنها سلفًا، فأخبرني أنها قول يوسف يوم أوتي مجامع القوة والسلطان. قالها لأخيه الصغير الذي بصر الدنيا على فاجعة مكر إخوته لأخيه الذي لم يطل […]

أدب

تحت وطأة العباءة

في غابةٍ ليست ببعيدة أكثر من اللازم ولا بقريبة أكثر من المسموح، بطبيعة الحال ممتلئة بالأشجار، في الواقع مكتظة، تشرق الشمس عليها من الغرب وتغرب من الشرق، تسقط الأمطار صيفًا بغزارة لتقل تدريجيًا بحلول الشتاء، تعمل الإناث في حين يظل الذكور في بيوتهم للقيام بالأعمال المنزلية وأحيانا لتجاذب أطراف الحديث، ينجب الأبناء آباءً، ليس هناك […]

أدب

رشفة من بحور المُعلقات

جاءني حفيدي مبغددًا  للذيلِ كالأديب الأصمعي، سوى أننا لا نقطُن في حي أرض الموصلِ حيث كان الأصمعي.. فإذا به يبادرني سائلًا: “ماذا تفعل يا جدي؟! أتترك حِواراتنا الشائكة لتجلس بين جنبات أوراقك…” ثم استرسل في تيه  قائلًا: “لعل حديثنا لم ينل شرف رضاك!” تبسمت بدوري للصبي اليافع، ثم وضعت صفحات من الشعر بحوذتِي على منضدةٍ […]

أدب

الختان: جرحٌ لا يلتئم

لي مرآة صغيرة أحبها وتحبني، أنظر فييها فأبدو أجمل من حقيقتي، وجهي الذابل فيها يبدو أبيض مشربًا بحمرة ليست لي، وإذا انكشف لها كتفاي زادتهما جمالًا فكأنهما يضيئان، أحب جسدي. يقولون أن أول صدمة نتلقاها في حياتنا هي الفطام، فجأة تجد أنك ستكف عن تناول غذائك السهل الجميل، وبدلًا عنه ستطعمك أمك الخضر المسلوقة الكريهة. […]