رأي

Give up عادي بلاش فرهده

في مباراة ليڤربول وبرشلونة حينما خسرت ليڤربول بثلاثية نظيفة على ملعب الكامب ناو، كانت مباراة

العودة الأصعب على الإطلاق.. فيحتاج الريدز من أجل التأهل للمباراة النهائية إلى الفوز بفارق ٤ أهداف أو تسجيل ٣ أهداف، ولعب أوقات إضافية ثم لعب ركلات ترجيح.. كي يبقى ضمن المنافسة مع خصم عنيد، ويمتلك أفضل اللاعبين على رأسهم ميسي، وعلى أرضهم في ملعب (أنفليد) مقابل فريق مليء بالمصابين.. ثنائي من اللاعبين  الأساسيين قد أصيبوا، محمد صلاح وروبرتو فيرمينو بالإضافة إلى باني كيتا.. كل ذلك يرجح الكفة لصالح البرسا بالتأكيد..

ولكن.. تنقلب الموازين ويقاتل الريدز بالفعل وينجح في المهمة شبه المستحيلة، ويفوز على البرسا بـ ٤

أهداف نظيفة..

ويظهر أحد أشهر مهاجمي الليڤر من المدرجات بعد أن أصيب محمد صلاح الفرعون المصري أو الملك

المصري كما يلقبونه..

وهو يرتدي تي شيرت (never give up) وكأنها رسالة إلى زملائه الذين بالفعل لم يستسلموا… أخذ

التيشيرت صدى عاليًا في مصر.. وتم طباعته على الفور بأعداد كبيرة ويتم شراؤه للأطفال أيضًا.. حتى أنا

أمتلك مثله الآن حتى وأنا لم أرتديه، لكنه يمثل شيئًا كبيرًا بالنسبة لي.  أشعر أنه (يطبطب) عليّ في وقت أرى فيه الطرق مظلمة وحين أجد نفسي أتخلى بسهولة عن أكثر حلم لي.. حينما أتردد في أن أدخل بشيء لا أعلمه ولكنه باب قد يصل بي إلى أحد أحلامي التي اعتبرتها دائمًا مستحيلة، ولكن بوجود بعض الأشياء

التي تظهر كالإشارات لكي تكمل طريقًا طويلًا لا ترى له نهاية واضحة في الأغلب.. تمسك بأملك دائمًا.

ليس فقط  لأن الأمل شيء مهم عليك أن تتمسك به، هذا شيء نقرأه في العديد من الكتب.. ولكنه شيء حي

ومثل يُحتذَى به كان يرتديه، فمحمد صلاح هو مثلٌ حي على الأمل والإيمان بالأحلام المستحيلة والصبر على أن ما تؤمن به سيحدث، وعلى صعيد آخر تيشرت give up عادي بلاش فرهده لن أقول لك أنه اتخذ صدى عاليًا ولكنه نظرية كالنظرية الآسيوية  المتشابهة قليلًا معه في ضرورة أن تعمل ما هو متاح وليس أن تبحث عن حلمك وتقرر الوصول له بكل الطرق، وفر لنفسك كل سبل المعيشة ثم ابحث عن حلمك وحققه، لا إنكار أنه كلام واقعي ومنطقي أيضًا في ظل ما نعيشه جميعًا الآن ولكن في رأيي أننا يمكننا أن نتخذ الجميل من كلا النظريتين.. فهناك دائمًا أملٌ في كل يوم تشرق فيه شمسٌ جديدة، وهناك أيضًا مكان لحلمك دائمًا حتى وإن لم يتعدَ حدود خيالك فحينما تظلم الحياة بداخلك ستجد الطريق مرةً أخرى، عندما تؤمن بالمستحيل فإنه يتحقق، وكلما يأست ستجد الحياة لك بالمرصاد لن تشفق عليك أبدًا.. فعليك أن تقف على أرض صلبة، فإذا وقفت خطوة واحدة ستعاقبك على يأسك فتنزع حلمك منك، ستجد نفسك لا تقف على أرض صلبة من الأساس، أنت لم تكن تؤمن بنفسك من البداية كي تجد

من يؤمن بك! فتعلم أن تثق وتؤمن وتحلم وأن تكون طموحًا وحينما تصل إلى حلمك، احلم غيره.. جد

غيره. فطالما ما زلت على قيد الحياة  ارغب في أن تكون الأفضل في مجالك دائمًا… حافظ على شغفك

دائمًا تجاه ما تحب أن تكون عليه في يومٍ ما…. مثل ما قال محمد صلاح بعد الفوز بدوري أبطال أوروبا..

Believe, work hard and it’ll happen.  

اؤمن واعمل بجهد وسيحدث.

الكلمات الدلالية
Avatar
آلاء مصطفى
حاصله علي ليسانس آداب والتربيه